رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

وزير التعليم يكشف سبب ربط تسليم الكتب بدفع المصاريف

الخميس 14/أكتوبر/2021 - 08:59 م
كشكول
طباعة
Advertisements


صرح الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، بأنه تم تحصيل 12% من مصروفات الدراسة، مؤكدًا أنه يحق لولي الأمر دفع نصف مصاريف العام الدراسي خلال التيرم الأول من العام، على أن يسدد التيرم الثاني مع بدايته، «تم تحصيل 12% من المستهدف تحصيله بالمدارس، وإذا ماجاتش المصاريف مش هنقدر نقدم ما ينبغي تقديمه».

وأضاف «شوقي» خلال مداخلة هاتفيه له ببرنامج «حقائق وأسرار» ويقدمه الإعلامي مصطفى بكرى، والمذاع على فضائية «صدى البلد»، أن رسوم مصاريف المدارس موجودة منذ سنوات طويلة وليست بالجديدة ولم تتغير عن العام الماضي، لافتًا إلى أن هناك فئات معفاة تمامًا من سداد رسوم المدارس. 

وحدد وزير التربية والتعليم الفئات المعفاة من مصروفات المدارس، وهم: أبناء شهداء 25 يناير وأبناء الأسر المستفيدة من معاش الضمان الاجتماعي والمساعدات، والطلاب يتامي الأب والملتحقون بدور الرعاية الاجتماعية وأبناء المرأة المعيلة ومهجورة العائل والمطلقة وأبناء المكفوفين وذوى الاحتياجات الخاصة وأبناؤهم بشرط تقديم ما يفيد ذلك، وعددهم 12 فئة معفاة من المصروفات الدراسية تماما.

أوضح وزير التربية والتعليم أن قيمة المصروفات بسيطة، وربطها بالكتب الدراسية هي محاولة لسد العجز داخل المديريات والمدارس، إذ إن المصاريف جاءت 305 لمراحل رياض الأطفال وحتى الصف الرابع الابتدائى، ومن الصف الخامس حتى الصف الثالث الإعدادى 205 جنيه، «20% تطوير تعليم و20% تطوير تكنولوجي و10% أنشطة طلابية، وديوان عام الوزارة والمديريات والمدارس 40%، و10% احتياطي استراتيجي يذهب لصندوق دعم وتمويل المشروعات وهو المخصص للتعليم».

وأكد «شوقي» أن دفع المصروفات يتم فقط لبعض الفئات، والتي لا تزيد على 35% من إجمالي عدد طلاب المدارس، حيث إن الكتب ثمنها يتعدى مبلغ 1000 جنيه، وليس لها أي علاقة بالمصروفات الدراسية، لكنها مجرد رسوم إدارية تقابل الأنشطة الرياضية والموسيقية وصندوق الرعاية الاجتماعية والمكتبات.
Advertisements
Advertisements