رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

قائمة البرامج المفتوحة بالجامعات الأهلية.. اعرف التفاصيل

الأحد 09/يناير/2022 - 12:03 م
كشكول
أحمد كمال - محمود عبدالجواد
طباعة
Advertisements

أعلنت الجامعات الأهلية (الملك سلمان الدولية - الجلالة - العلمين الدولية - المنصورة الجديدة) عن فتح باب التقديم لعدد من البرامج الدراسية المتميزة بها، وذلك خلال الفترة من ١١ -٢٢ يناير ٢٠٢٢، للالتحاق بالدراسة بالجامعات الأهلية مع بداية الفصل الدراسي الثاني، والذي يبدأ في منتصف فبراير ٢٠٢٢، للطلاب الحاصلين على شهادة الثانوية العامة المصرية أو ما يعادلها من الشهادات العربية والأجنبية في العام الأكاديمي ٢٠٢٠-٢٠٢١ والعام السابق له ٢٠١٩-٢٠٢٠ طبقا لمعايير التقديم والحدود الدنيا للمجموع الاعتباري الذي سبق الإعلان عنه لتلك البرامج في بداية الفصل الدراسي الأول للعام الأكاديمى الحالي.

ويحق لكل طالب استوفى شروط التقديم ولم يتقدم في الفصل الدراسي السابق أو لم يسبق له دخول امتحانات القدرات المعرفية الخاصة بالجامعات الأهلية أن يتقدم لأي من البرامج المفتوحة، حيث سيتم عقد اختبارات القدرات المعرفية واختبار التفكير النقدي اعتبارا من ٢٤ يناير ٢٠٢٢.

أما الطلاب الذين أدوا الاختبارات من قبل خلال الفصل الدراسي السابق ولم يتم قيدهم بأي من الجامعات الأهلية (وذلك سواء لاستنفاذ الرغبات أو لعدم تقدم الطالب بأوراقه للقيد بالجامعة) فيحق لهم التقدم برغبات جديدة في البرامج المفتوحة بشرط حصولهم على الحد الأدنى للمجموع الاعتباري للبرامج المتقدمين لها، ولن يتم إعادة اختبارهم.

علما بأن الطلاب المقيدين بالفعل في أحد برامج الجامعات الأهلية وبدأوا الدراسة بها هذا العام غير مسموح لهم بالتقديم.

هذا، وسيتم التقديم بشكل مباشر في أحد مقار الجامعات الأهلية الأقرب للطالب مع ضرورة احضار ما يلي:

1- أصل بطاقة الرقم القومي وصورة منها علما بأنه لن يتم قبول أي اثبات شخصية آخر

2- صورة من شهادة الثانوية أو الشهادة المعادلة مستوفية كافة التصديقات

3- رسوم التقدم للامتحانات حسب عدد القطاعات.

- سيتم استقبال الطالب ومراجعة شهادته وحالة تقدمه وهل هو مقيد بالفعل في جامعة أهلية من عدمه، وسيتم توجيه الطالب لإبداء رغباته، كما سيقوم موظف شؤون الطلاب المختص بإدخال البيانات والرغبات وطباعتها وتوقيعها من الطالب، ولا يمكن تعديل الرغبات أو إضافة رغبات جديدة بعد إتمام عملية الإدخال حيث سيتم الإدخال بإشراف وتوجيه الموظف المختص.

- سيقوم الطالب باختيار مقر الامتحان الذي يرغب في أداءه به وسيتم إخطار الطالب بموعد ومكان الامتحان عبر البريد الإلكتروني الخاص به.


قائمة البرامج المفتوحة بالجامعات الأهلية

وتشمل قائمة البرامج المفتوحة المتاح التقديم لها بالجامعات الأربعة، ما يلي:

أولاً: جامعة الجلالة وبرامجها المفتوحة تشمل:

(التصميم المعماري والعمارة الرقمية، العمارة البيئية وتكنولوجيا البناء، هندسة المواد والتصنيع، تصميم الملابس والمنسوجات، المعلوماتية الطبية الحيوية، الإنتاج التلفزيوني، اللغة اليابانية التطبيقية، الجيومعلوماتية، الاقتصاد والعلوم السياسيه، علوم التمريض (تمريض الطوارئ- تمريض الادمان- تمريض القبالة- تمريض حديثي الولادة)، الطب والجراحة، برنامج دكتور الصيدلة، طب الأسنان، جيولوجيا البترول والتعدين، تكنولوجيا الأطراف الصناعية والأجهزة التعويضية).

ثانيًا: جامعة العلمين الدولية وبرامجها المفتوحة تشمل:

(برنامج التصميم الداخلي، تصميم جرافيكي، التصميم المعماري والعمارة الرقمية، هندسة الالكترونيات والاتصالات، هندسة البترول والغاز، هندسة الحاسب (النظم المدمجة وانترنت الأشياء - الحوسبة السحابية - الحوسبة عالية الأداء - أمن الحاسبات)، هندسة الذكاء الاصطناعي، هندسة الميكاترونيات، هندسة وإدارة الإنشاءات، الهندسة الطبية الحيوية، برنامج علوم الحاسب - تحليل البيانات الضخمة - الرؤية بالحاسب - هندسة البرمجيات، برنامج علوم الذكاء الاصطناعي، الدراسات القانونية الدولية، التسويق، المحاسبة ونظم المعلومات، إدارة اللوجستيات وسلاسل الإمداد، برنامج دكتور الصيدلة، طب الأسنان، برنامج الصحة العامة).

ثالثًا: جامعة الملك سلمان الدولية، وبرامجها المفتوحة تشمل:

(برنامج العمارة الداخلية، برنامج تصميم الجرافيك وبناء الماركة، العمارة، هندسة الميكاترونيات، إدارة الفنادق والمنتجعات، المحاسبة ونظم المعلومات، علوم التمريض (تمريض رعاية الحالات الحرجة- تمريض القبالة- تمريض المسنين)، برنامج الطب البيطري، برنامج دكتور الصيدلة، الإنتاج النباتي في المناطق الصحراوية (الزراعات الصحراوية الحديثة - زراعة النباتات الطبية والعطرية).

رابعًا: جامعة المنصورة الجديدة، وبرامجها المفتوحة تشمل:

(برنامج العمارة البيئية وتكنولوجيا البناء، هندسة البترول والغاز، برنامج هندسة الحاسب (النظم المدمجة وانترنت الأشياء - الحوسبة السحابية - الحوسبة عالية الأداء - أمن الحاسبات)، برنامج هندسة الذكاء الاصطناعي، هندسة الطيران والفضاء، هندسة تطوير المنتج، هندسة وتكنولوجيا تنفيذ الأعمال المدنية، هندسة وسائل الاعلام والتكنولوجيا، برنامج المعلوماتية الطبية الحيوية، علوم الحاسب (تحليل البيانات الضخمة - الرؤية بالحاسب - هندسة البرمجيات)، برنامج علوم الذكاء الاصطناعي، المعاملات القانونية الدولية، برنامج الاستثمار والتمويل، برنامج الإدارة، برنامج التسويق، المحاسبة ونظم المعلومات، إدارة اللوجستيات وسلاسل الإمداد، ريادة الأعمال والابتكار، برنامج دكتور الصيدلة، طب الأسنان، برنامج البيولوجيا الجزيئية، برنامج الكيمياء الصناعية، برنامج علوم الأدلة الجنائية).


الملك سلمان الدولية بفروعها بلغت تكلفتها 10 مليارات ونصف المليار جنيه

يذكر أن الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، قد استعرض تقريرًا مقدمًا من الدكتور أنور اسماعيل مساعد الوزير للمشروعات القومية حول المشروعات القومية بمحافظتي شمال وجنوب سيناء، وذلك في إطار توجيهات القيادة السياسية بالمتابعة اليومية للمشروعات القومية بشبه جزيرة سيناء.

وأشار الوزير إلى أن هناك جهودًا كبيرة بذلتها الدولة المصرية خلال عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتنمية شبه جزيرة سيناء، من خلال تنفيذ مشروعات قومية وتنموية كُبرى، تؤكد وضع سيناء فى مقدمة خريطة التنمية الشاملة الحقيقية والمُستدامة.

وأوضح عبدالغفار، أن الدولة لديها 37 مشروعًا في سيناء بتكلفة تبلغ 13 مليار جنيه فى مجال التعليم العالي، وجاءت جامعة الملك سلمان الدولية بفروعها الثلاثة فى مقدمة المشروعات القومية للتعليم العالي بسيناء، والتي بلغت تكلفتها الإجمالية بفروعها الثلاثة ما 10 مليارات ونصف المليار جنيه، مشيرًا إلى إنها تُعد مركزًا للإشعاع العلمي والحضاري بمحافظة جنوب سيناء، ونموذجًا لجامعات الجيل الرابع الذكية، وتتميز بتقديم خدمات التعليم والتعلم في المجالات العلمية، والبحوث والتطوير، والتدريب التخصصي، بجانب أنها تنخرط وتتفاعل في خدمة المُجتمع.

ومن جانبه، أشار الدكتور محمد شعيره رئيس مجلس أمناء جامعة الملك سلمان الدولية أن رسالة الجامعة ترتكز على إعداد الكوادر البشرية المؤهلة، من خلال تقديم برامج أكاديمية ومهنية متميزة، تتماشى مع احتياجات سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي، والربط مع الصناعة، مع مواكبة التطور العلمي والتكنولوجي، وتشجيع الابتكار والإبداع، والقيام بالأبحاث العلمية التطبيقية، وتعظيم الشراكة الفاعلة محليًّا ودوليًّا في إنتاج ونشر المعرفة المُلبية لاحتياجات المجتمع، وخطط التنمية المُستدامة.

وأضاف شعيره، أن الجامعة تستهدف طرح 56 برنامجًا أكاديميًّا في 17 مجالاً، منها: (الطب البشري، طب الأسنان، الطب البيطري، التمريض، الصيدلة، العلوم الإدارية، العلوم الاجتماعية، الزراعات الصحراوية، هندسة وعلوم الحاسب، الهندسة، الصناعات التكنولوجية، العلوم الأساسية، هندسة العمارة، السياحة والضيافة، الفنون والتصميم، الألسن واللغات التطبيقية) ويشمل كل مجال أكاديمي برامج أكاديمية وبينية حديثة، مثل: (الذكاء الاصطناعي، تكنولوجيا النانو، الطاقة الجديدة والمتجددة، الميكاترونيات، تكنولوجيا صناعة الأجهزة الدقيقة، تصميم وإنتاج الألعاب الإلكترونية، الرسوم المتحركة، التسويق وإدارة الأعمال الدولية، إدارة الفنادق والمنتجعات، التكنولوجيا الحيوية، كيمياء البترول، الصيدلة الإكلينيكية، الطب والجراحة، طب الأسنان) ويقوم بالتدريس نُخبة من الأساتذة المصريين والأجانب، مشيرًا إلى أن الجامعة تُتيح لطلابها حزمة من الأنشطة الرياضية، والمسابقات، وأنشطة الرحلات الداخلية والخارجية، والنوادي الفنية والثقافية، والنوادي العلمية، والندوات التعريفية، خاصةً فيما يتعلق بالتوظيف ومُتطلبات سوق العمل، وريادة الأعمال، وخدمة المجتمع وتنمية البيئة.


ومن جانبه، أكد الدكتور أشرف حسين رئيس جامعة الملك سلمان الدولية، أن الجامعة تمتلك 3 أفرع في 3 مُدن بمحافظة جنوب سيناء وهي: (رأس سدر، الطور، شرم الشيخ) وتم تصميم كافة مباني الجامعة بطراز معماري فريد يعكس قُدرة المصريين على الإبداع في إنشاء جامعات الجيل الرابع، التي يتكامل بها التصميم المعماري مع المُقومات المادية والتكنولوجية، وتتميز الجامعة بالعديد من المُقومات، منها: المعامل التعليمية والبحثية، قاعات المؤتمرات، الملاعب المكشوفة، الصالات المغطاة، حمامات السباحة، المكتبات، قاعات الرسم والعرض، المسارح، فضلاً عن المقومات المعيشية؛ حيث توفر الجامعة لمنسوبيها سكنًا فندقيًّا، ووسائل انتقال للطلاب من وإلى الجامعة.

وأضاف حسين، أن المقر الرئيسي للجامعة يُقام بمدينة الطور على مساحة 200 فدان في المرحلة الأولى، بتكلفة تبلغ 5.25 مليار جنيه، ويحتوي على كليات: (الهندسة، الصناعات التكنولوجية، الطب، طب الأسنان، التمريض، علوم وهندسة الحاسب)، ويُوجد بالمقر الرئيسي منطقة متكاملة للألعاب الرياضية، تحتوي على ملاعب مكشوفة، وصالات للألعاب المغطاة، وحمام سباحة أوليمبي، فضلاً عن مركز للمؤتمرات.

ويُقام فرع الجامعة بمدينة رأس سدر على مساحة 75 فدانًا في المرحلة الأولى، بتكلفة تبلغ 2.7 مليار جنيه؛ ليكون مقرًا لمجالات: (العلوم الأساسية، الطب البيطري، الصيدلة، العلوم الإدارية، الزراعات الصحراوية، العلوم الاجتماعية)، ويشتمل هذا الفرع على مزرعة مُلحقة بكلية الزراعات الصحراوية، ومكتبة ذات قاعات مُجهزة للقراءة والاطلاع، كما يمكن الاطلاع على محتوى بنك المعرفة المصري، من خلال خدمات المكتبة الرقمية، كما يشمل الفرع العديد من الملاعب المكشوفة، وحمام سباحة.

ويُقام فرع الجامعة بمدينة شرم الشيخ على مساحة 25 فدانًا كمرحلة أولى، بتكلفة تبلغ 2.7 مليار جنيه، ويُوجد به كليات: (السياحة والضيافة، العمارة، الألسن واللغات التطبيقية، الفنون والتصميم، الإعلام والاتصال)، وتحتوي كلية السياحة والضيافة على فندق خاص لتدريب الطلاب، وحمام سباحة نصف أوليمبي، إضافة إلى مكتبة ذات قاعات مُجهزة للقراءة والاطلاع، ويشمل الفرع العديد من المناطق الرياضية والملاعب المكشوفة.

وأكد رئيس جامعة الملك سلمان الدولية، أن الجامعة تعمل على عمل شراكات دولية مع الجامعات الدولية المُتميزة، حيث تمنح الجامعة شهادتين أكاديميتين، إحداهما من جامعة الملك سلمان الدولية، والأخرى من الجامعة الشريكة؛ مما يُعطي تميزًا لخريجي الجامعة في سوق العمل، كما تتيح الجامعة لطلابها فرصًا للتدريب والمشاركة في المؤتمرات والمعارض ومُلتقيات التوظيف، مشيرًا إلى حرص الجامعة على عقد الشراكات مع الجامعات الإقليمية المتميزة، حيث إنها بصدد توقيع مُذكرات التفاهم والتعاون مع جامعة الملك عبدالعزيز بجدة وجامعة تبوك.

ومن جانبه، أكد الدكتور عادل عبدالغفار المستشار الإعلامى والمُتحدث الرسمى للوزارة أن جامعة الملك سلمان الدولية تعُد واحدة من 4 جامعات أهلية، تم إنشاؤها، وبدأت الدراسة بها؛ لتمثل رافدًا جديدًا معاصرًا لفرص التعليم العالي المتميز بمستوى دولي في مصر، ويمثل وجودها ضرورة لاستيعاب الطلب المتزايد على التعليم العالي، مشيرًا إلى أن الجامعة خطوة هامة على طريق التنمية المُستدامة في شبه جزيرة سيناء.

وأضاف المتحدث الرسمي للوزارة أن الجامعات الأهلية الجديدة في (جنوب سيناء، والجلالة، والمنصورة الجديدة، والعلمين)، تسعى لتحقيق التنمية الشاملة في الأقاليم الجغرافية المختلفة في ربوع مصر كافة، وتخدم منظومة الأمن القومي المصري، وتشهد هذه الجامعات تباعًا تطورًا ملحوظًا على مستوى العملية التعليمية والشراكات الدولية، وتنمية المجتمع المحيط بها.

Advertisements
Advertisements