رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

مايا مرسي توجه الشكر للسيدة في واقعة «طفلة المعادي»

الثلاثاء 09/مارس/2021 - 11:35 ص
مايا مرسي
مايا مرسي
منة الله عبدالرحمن
طباعة
Advertisements

وجهت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة الشكر للسيدة المحترمة في واقعة طفلة المعادي، والتى أوقعت بمغتصب هاتك للاعراض ومتحرش، شكرا للتحرك السريع من قبل النيابة العامة والشرطة والمجلس القومي للامومة والطفولة وشكاوي مجلس الوزراء".

وأضافت مرسي في تصريحات لها: "نحن نتابع مواقع التواصل الاجتماعي وبصراحة فجعت من بعض التعليقات من شاكلة "ربنا أمر بالستر".

وتابعت:" الصراحة والحقيقة الواضحة ان هذا المجرم أكيد تعود على هذا الاجرام وربنا رفع ستره عنه، وربنا أنقذ البنت الصغيرة، والدولة هتاخد حق البنت وحق اطفال ثانية أكيد هتك برائتهم".

ونوهت "رئيسة المجلس القومي للمرأة "للمادتين (268) و(269) من الباب الرابع بقانون العقوبات، فإنّ كل من هتك عرض إنسان بالقوة أو بالتهديد أو شرع في ذلك، يُعاقب بالسجن المشدد، وإذا كان عمر من وقعت عليه الجريمة المذكورة لم يبلغ 18 سنة ميلادية كاملة أو كان مرتكبها أو أحد مرتكبيها ممن نص عليهم في الفقرة الثانية من المادة (267) "الفاعل من أصول المجني عليه أو من المتولين تربيتها أو ملاحظتها أو ممن لهم سلطة عليها أو كان خادما بالأجر عندها أو عند من تقدم ذكرهم، أو تعدد الفاعلون للجريمة"، تكون العقوبة السجن المشدد مدة لا تقل عن 7 سنوات، وإذا اجتمع هذان الظرفان معا يُحكم بالسجن المؤبد.

Advertisements

الكلمات المفتاحية

Advertisements