رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

الأعلى للجامعات يكشف حقيقة تقديم موعد امتحانات نهاية العام

الثلاثاء 04/مايو/2021 - 10:21 م
كشكول
إسراء جمال
طباعة
Advertisements
أكد المجلس الأعلى للجامعات أنه لم يتم  تقديم مواعيد امتحانات الترم الثاني من العام الجامعي الحالي 2020 – 2021، خلال شهر مايو الجاري، وما يتم ترويجه شائعات لا أساس لها من الصحة.

كما أعلن المجلس أن الجامعات ملتزمة بالخطة الزمنية للعام الجامعي الحالي، كما أكدها الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي خلال  اجتماعه الأخير الأسبوع الماضي بجامعة عين شمس، لافتاً إلى أن الجامعات حالياً تخوض امتحانات الميدتيرم ولا نية لتأجيلها.

وقرر المجلس مد العام الدراسي 3 أسابيع مبدئيا، بعد طول فترة إجازة نصف العام الدراسي، نظرا للظروف الراهنة التي فرضتها جائحة فيروس كورونا.

وأكد المجلس أن الجامعات تطبق نظام التعليم الهجين الذي يجمع بين التعليم عن بُعد والتعليم وجها لوجه، لتقليل الكثافة الطلابية بقاعات الدرس والمحاضرات للحد من تفشي وباء كوورنا، مع الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية والوقائية والصحية المشددة للحفاظ على صحة وسلامة الطلاب وأعضاء هيئات التدريس وكذلك العاملون بالجامعات.

وتطبق الجامعات خلال شهر رمضان، نظام التعليم عن بُعد "أون لاين"، وتفعيل الإيميل الجامعي بين الطالب وعضو هيئة التدريس ورفع المقررات إلكترونيا عبر منصات الجامعية الإلكترونية، وتسجيل المحاضرات وفقاً لما وجه به المجلس الأعلى للجامعات.

وشدد خالد عبد الغفار على توفير كافة الاحتياجات والمستلزمات الطبية الوقائية والاحترازية بالمستشفيات الجامعية لجميع طاقم الرعاية الصحية المتعاملين مع مرضى فيروس كورونا.

وأكد الوزير على ضرورة التعاون والتنسيق الكامل بين وزارة التعليم العالي ومديرات وزارة الصحة والسكان في المحافظات لتحقيق الكفاءة في التعامل مع الأزمة سواء في مستشفيات العزل الخاصة بوزارة الصحة أو مستشفيات العزل بالجامعات.

ووجه عبد الغفار باستمرار رفع درجة استعدادات المستشفيات الجامعية لمواجهة فيروس كورونا، وكذلك استعداد المستشفيات الجامعية لزيادة السعة الاستيعابية لمستشفيات العزل في أي وقت وفق معدلات الانتشار الوبائي للفيروس، والتنسيق مع وزارة الصحة من خلال المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية؛ لتوفير اللقاح للفرق الطبية للعاملين بمستشفيات العزل كأولوية أولى، يليها أعضاء الفريق الصحي بالجامعات المصرية.
Advertisements
ads
Advertisements