رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

عرض قاتلة طفلتها بالإسكندرية على الطب النفسي

السبت 09/أكتوبر/2021 - 09:52 ص
كشكول
طباعة
Advertisements

قررت نيابة العامرية أول بالإسكندرية، عرض سيدة على الطب النفسي للكشف على سلامة قواها العقلية بعد قيامها بقتل طفلتها خنقا داخل مصحة لعلاج الإدمان لرفض العاملين مغادرة المكان حتى تستطيع إرضاعه، وسرعة طلب تحريات المباحث حول الواقعة، وسؤال العاملين عن الواقعة، والتصريح بدفن جثة الطفل بعد توقيع الكشف الطبي عليها والتحفظ على أوراق المصحة لفحصها وتبين أن المصحة تدار بدون ترخيص ولا تتبع لأي جهات مسؤولة للإشراف عليها، واستدعاء السيدات المضبوطين داخل الدار أثناء علاجهم لسؤالهم.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة، أن المتهمة تدعى سمر.م.ع، 35 سنة، ربة منزل، مدمنة تعاطى مخدر الهيروين، والتحقت بالمركز للعلاج، وبصحبتها طفلتها، رضيعة عمر سنة وثلاثة شهور، في حين تركت لأسرتها 3 أطفال آخرين، وطلبت من المشرفين على المركز الخروج والمغادرة لإحساسها بالزهق إلا أنهم رفضوا، فقامت بخنق الطفلة.

كما تبين من التحقيقات وجود  16 سيدة يتلقين العلاج من الإدمان داخل المركز غير المرخص، فضلا عن كميات من العقاقير المخدرة التي لا يتم صرفها إلا بتذكرة طبية وتحت إشراف طبى صارم وتم التحفظ عليها لفحصها.

تلقى اللواء محمود أبو عمرة مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا من مأمور قسم شرطة العامرية أول، يفيد بورود بلاغ من شرطة النجدة، بوجود حالة وفاة رضيع داخل مركز لعلاج الإدمان بمنطقة أبو تلات دائرة القسم.

على الفور انتقل ضباط مباحث القسم رفقة سيارة إسعاف إلى موقع البلاغ، بالمعاينة والفحص تبين أن المكان عبارة عن فيلا مكونة من طابقين مخصصة لعلاج الإدمان للسيدات، ووجود عدد من الفتيات والسيدات داخلها ومجموعة من العاملين.


Advertisements
Advertisements