رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

جامعة أسيوط تنظم المؤتمر السنوي لقسم الأمراض الجلدية والتناسلية والذكورة

الأربعاء 13/أكتوبر/2021 - 08:57 م
كشكول
أحمد كمال
طباعة
Advertisements

أشاد الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط، بالعمل المتواصل والجهد الدءوب لقسم الأمراض الجلدية والتناسلية وأمراض الذكورة والذي يُعد أحد الأقسام الطبية الهامة والحيوية والتي تهم وتتفاعل مع كثير من الأمراض الشائعة ومع قاعدة عريضة من المصريين من مختلف الشرائح العمرية والتي تختلف وتتنوع درجة حدتها، كما تختلف أسباب الإصابة بها، مثمناً على جهود كوادره فى مواكبة الجديد فى شتى مناحي الخدمة التشخيصية والعلاجية والتي توصل إليها العلماء من مختلف دول العالم وذلك بما يهدف إلى تحقيق نسب أعلى فى الشفاء ومحاصرة الأمراض المعدية وسريعة الانتشار.

جاء ذلك خلال افتتاحه لأعمال المؤتمر السنوى لقسم الأمراض الجلدية والتناسلية وأمراض الذكورة والذى ينظمه القسم بالتعاون مع جمعية صعيد مصر لأمراض الجلد والذكورة والتناسل، والذى شهد حضور الدكتور شحاتة غريب شلقامى نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتورة مها غانم نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور علاء عطيه عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية، والدكتور ايهاب فوزى المدير التنفيذي للمستشفيات الجامعية، والدكتورة إيمان رياض رئيس القسم ورئيس المؤتمر، والدكتورة سحر عبدالمعز الأستاذ بالقسم ومقرر المؤتمر، والدكتور علاء مباشر استاذ الامراض الجلدية ورئيس جمعية صعيد مصر لأمراض الجلد والذكورة والتناسل، والدكتور وائل حمدى وكيل مديرية الصحة ونائباً عن وكيل وزارة الصحة، إلى جانب لفيف من أساتذة الأمراض الجلدية من جامعة أسيوط وعدد من الجامعات المصرية.
ووجه رئيس الجامعة، القسم وكافة أعضاؤه بضرورة التركيز على برفع مستوى الوعي الصحي لدى الموطنين وهو الأمر الذي يُعد ركيزة أساسية من أجل القضاء على بعض الأمراض وتقليل نسب الإصابة بها، كما دعاهم كذلك إلى خاصة مع بدء العام الدراسى الجديد بالعمل على نشر الوعي لدى أفراد مجتمعنا بما يجب إتباعه وما يجب تجنبه واستثمار منصات التواصل الاجتماعي المختلفة، وهو الأمر الذى يحتاج إلى تكاتف جهود كل فى موقعه من أجل بذل ما بوسعنا فى سبيل خدمة مواطنيه والنهوض بمجتمعنا وتنميته الصحية.

ومن جهته فقد أشاد الدكتور علاء عطية، بما يتميز به قسم الجلدية وأمراض الذكورة من حرصه على عقد الفعاليات والمؤتمرات العلمية التي تسهم في إثراء العملية التعليمية والبحثية بالجامعة وإتاحة الفرصة لكافة المشتركين في المؤتمر من مختلف المحافظات من التبادل العلمي ونقل الخبرات والمعارف وكل ما هو جديد في التقنيات الحديثة لمعالجة أمراض الجلدية والتناسلية لمواكبة أحدث التطورات والمستجدات العلمية، مشيداً بدور قيادات جامعة أسيوط في تقديم كافة سبل الدعم والرعاية لكافة منتسبيها، مثمناً على دور القسم في تحقيق السبق في تبني جميع الأبحاث العلمية، ومؤخراً نجح القسم فى تجديد التأمين بالعيادات الخارجية وافتتاح وحدة العلاج بالأشعة فوق البنفسجية.

كما أوضحت الدكتورة إيمان رياض، أن المؤتمر يهدف إلى النهوض بالنواحي التشخيصية والعلاجية ومواكبة التطور العلمي فى مجال الأمراض الجلدية وأمراض الذكورة، حيث يتناول المؤتمر عدداً ن الموضوعات التى تلقى الضوء على بعض التحديات التي تواجه مرضى الجلد وأحدث ما وصلت اليه التكنولوجيا الحديثة في مجالات الليزر والعلاج بالبلازما، موجهة خالص شكرها لإدارة الجامعة لدعمها للمؤتمر وللبحث العلمي مما يصب في صالح الارتقاء بالخدمة الطبية المقدمة للمرضى، متمنية أن يثمر المؤتمر عن عدد من التوصيات التى تؤخذ فى الاعتبار فى التشخيص والعلاج.

وحول تفاصيل المؤتمر فقد كشفت الدكتورة سحر عبد المعز أن المؤتمر يتضمن 9 جلسات علمية تمتد على مدار يومين تناقش العديد من المحاضرات العلمية المتميزة منها التصبغات الجلدية أسبابها وطرق علاجها  الوحمات وعلاجها جراحياً أو باستخدام الليزر, الصدفية في الأطفال وطرق علاجها، علاج تساقط الشعر، علاج ندبات وضمور حب الشباب, الصدفية كمرض مناعي ذاتي : التحديات والحلول, استخدام أنواع مختلفة من الميزوثرابي والبلازما الغنية بالصفائح الدموية في علاج التصبغات بالأماكن المحيطة بالعين، إلى جانب ورش عمل فيما يخص العلاج بالتقشير الكيميائي وحقن البلازما والبوتكس لعلاج التجاعيد وزيادة التعرق، مرض البهاق والأمراض المشابهة له وطرق العلاج، الأمراض الجلدية في حديثي الولادة.
Advertisements
Advertisements