رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

بسبب «شقاوتها».. زوجان يتخلصان من ابنتهما بكرداسة

الخميس 24/ديسمبر/2020 - 01:08 م
كشكول
منة الله عبدالرحمن
طباعة
Advertisements

انتهت حياة طفلة صغيرة لم يتعدي عمرها الـ 10 سنوات، على يد والديها الذين اعترفوا بارتكاب جريمتهم أثناء التحقيقات، وتبين أن " شقاوتها" كانت السبب في إنهاء الصغيرة.  

 

ضرب وتعذيب ووفاة

داخل منزل صغير بمركز كرداسة التابع لمحافظة الجيزة، قام أب وأم بالإعتداء على ابنتهما بسبب شقاوتها الزائدة، بواسطة حبل غليظ يمنعها من الحركة ووصلات من الضرب المبرح الذي أدي إلى حدوث كدمات وجروح بجسدها، حيث لم تجد محاولات اسعافها نفعاَ، وفارقت الطفلة الحياة وانتقلت إلى الدار الأخرة.

 

تعود أحداث تلك الواقعة عندما ورود بلاغ لمركز شرطة كرداسة من المستشفى، يفيد بوصول طفلة لا تستطيع التنفس مصابة بكدمات وجروح خطيرة تهدد حياتها نتيجة تعرّضها للضرب، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

 

 وانتقلت قوة أمنية من المباحث إلى المنزل الذي شهد الحادث بعد تلقيهم البلاغ، واستمعوا لشهادات عدد من أفراد الأسرة بشأن الحادث وملابساته، وتم تحرير محضر بالواقعة، وإحالته للنيابة العامة التى باشرت التحقيقات، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، كما أمرت بدفن الطفلة المجني عليها، بعد تشريح جثتها، لمعرفة سبب وكيفية الوفاة.

 

تحريات المباحث

بإجراء التحريات تبين أنّ والدي الطفلة وراء ارتكاب الجريمة، ليتم بعدها ضبط المتهمين وبمواجهتهما أقرّا بالحادثة واعترفا تفصيلياً بما قاما به، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية، حيث أمرت النيابة بحبسهما 4 أيّام على ذمة التحقيقات، ليتم بعدها تجديد حبسهما للمرّة الثانية 15 يوما من قبل قاضي المعارضات بمحكمة شمال الجيزة.

Advertisements
Advertisements