رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

عبد المنعم فؤاد: تصريحات الإمام الأكبر غير متناقضة "نقدر التراث ولا نقدسه"

الإثنين 03/مايو/2021 - 02:35 م
كشكول
حسن المنياوي
طباعة
Advertisements

قال الدكتور عبد المنعم فؤاد المشرف العام على الرواق الأزهر، «إننا ندرس التراث ولا نقدسه إنما نقدره ونحترمه وما ما يتناسب مع زماننا ناخذه ثم ناخذ منه ما نستفيد في  قضايا العصر، إما ما يوجد فى التراث ويختص بزمانه فهذا يتعلق بزمانه لا يترك إنما يبقى كما تاريخ ودليل على أن الأمة لها تراث ولها مكانة وإلى غير ذلك».

وقال «فؤاد» في تصريحات خاصة لـ"كشكول" هذا يشير إلى أن تصريح الإمام الأكبر في برنامجه حول أن التراث غير مقدس وتغريديته التى أطلقها على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فيس غير متناقضين، ومنهج الإمام الأكبر أنه يُقدر التراث ولا يقدسه وإننا إذا اردنا ان ننطلق إلى حياتنا المعاصرة ونطورها ننطلق من التراث، لأن التراث به تقدم وإبداع ورأينا فيه علماء أجلاء يتحدثون في قضايا عصرهم ويفكرون في العصور التالية.

وتابع: نضرب لك على سبيل المثال علم الطيران أول من فكر به هو عباس بن فرناس، فى التراث يوجد بن خلدون وكتابته فى علم الإجتماع وفى التراث يوجد الإمام السيوطي، وابن سينا الذى تتخذه اوربا مرجعًا لعلم الطب عندها الأن، في التراث يوجد الحسن بن الهيثم وحساب المثلثات والجبر وإلى غير ذلك من تلك الأمور.

وتسائل المشرف العام على الرواق الأزهرى، هل هذا التراث يُترك أن أوربا استفادت من تراثنا وجعلته كنزًا لها في المكتبات الكبرى هناك، ولا زالت أوربا وأمريكا يبحثون في تراثنا القديم والحديث، وعلينا أن ننظر إلى مكتبة الكونجرس الأمريكية الأن لا يوجد كتاب يظهر فى العالم العربي الإ وتاخذ منه نسخة لديها وتاتى وفود إلى المعارض العربية لتاخذ من كتب العرب والطبعات العربية لتضعه تراثنا لديها فى مكتابتهاوقال فؤاد، أن غيرنا يفخر بتراثنا والبعض يريد أن يلقى بالتراث خلف الظهور.

Advertisements
ads
Advertisements