رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

6 مشروعات بحثية تفوز بمنحة وزارة التضامن الاجتماعي "حاضنات الفائقين"

الثلاثاء 04/مايو/2021 - 02:45 م
كشكول
طباعة
Advertisements

في إطار بروتوكول تعاون "حاضنات الفائقين علمياً بالجامعات الحكومية" والموقع بين وزارة التضامن الاجتماعي والجمعية الشرعية، استضافت جامعة عين شمس برئاسة ورعاية الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس وإشراف الدكتور أيمن صالح نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا و البحوث والدكتور هشام تمراز  نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، و تنسيق الدكتورة جيهان رجب وكيل كلية التجارة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة،  لجنة اختيار أفضل أبحاث دراسات عليا للحصول على منحة وزارة التضامن الاجتماعي لدعم وتمويل الطلاب الفائقين.

حيث تم عقد سيمينار علمي لعرض الأبحاث المقدمة من ٢٠ باحث وباحثة دراسات عليا (ماجستير ودكتوراه) من خمس كليات عملية هي كليات (الطب ، الهندسة، الصيدلة، الزراعة ، العلوم )، وذلك برئاسة الدكتور أحمد جلال عميد كلية الزراعة وعضوية وحضور الدكتور صلاح هاشم مستشار وزيرة التضامن الاجتماعي ومصطفى إسماعيل أمين الجمعية الشرعية ومسئول تمويل منح التضامن والدكتور محمد رجاء السطوحي عميد كلية العلوم، والدكتورة أماني سليمان وكيل كلية العلوم لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور أسامة منصور وكيل كلية الطب للدراسات العليا والبحوث والدكتور عمرو سعد وكيل كلية الهندسة للدراسات العليا والبحوث والدكتورة رحاب عثمان أستاذ ورئيس قسم الصيدلانيات بكلية الصيدلة .

واستقرت اللجنة على اختيار ٦ مشروعات بحثية (بحثان من كلية الزراعة، بحث من كلية الطب، بحث من كلية العلوم، بحث من كلية الهندسة، بحث من كلية الصيدلة).

و في كلمته استعرض الدكتور صلاح هاشم أنشطة وحدة التضامن الاجتماعي بالجامعة والتي من بينها مشروع "حاضنات الفائقين"، والذي يهدف لتقديم منح ودعم للطلاب الفائقين  بهدف تعزيز البحث العلمي والعمل على تطبيق أبحاثهم على أرض الواقع ، بما يعود بالنفع على المجتمع ككل، من خلال تمويل الأبحاث وتحويلها لمشروعات قابلة للتنفيذ أو تقديم منتج نافع للمجتمع.

وأوضح أن المنحة تقدم راتب شهري لباحثي الماجستير الأوائل بواقع ألف جنيه شهرياً لمدة سنة من تسجيل البحث و ٢٠٠٠ جنيه شهرياً لمدة سنتين من تاريخ التسجيل لباحث  الدكتوراة مع تسهيل فتح حساب بنكي في بنك ناصر الإجتماعي لمن تقل أعمارهم عن ٢١ عاماً لتحويل الدعم الشهري على حسابه، هذا إلى جانب تمويل بقيمة ٢٥ ألف جنيه للمشروع البحثي الواحد.كما يتم توفير نظام صحي شامل للفائقين وذويهم مع تسهيل حضورهم الورش والمؤتمرات التي تمكنهم من تنفيذ أبحاثهم بكفاءة وإنجاز.

كما استعرض أنشطة وحدة التضامن الإجتماعي بالجامعة والتي تكفل توفير المصروفات الدراسية والإقامة بالمدن الجامعية، فضلاً عن صرف أجهزة تعويضية و ٢١١ لابتوب لذوي الإعاقة البصرية وعصا بيضا و كذلك إتاحة مرافقين لمساعدة ذوي الهمم، فضلاً عن مكافحة وعلاج الإدمان  بالمجان في المراكز التابعة للوزارة، والتي تصل تكلفتها  إلى ٥٠٠٠ جنيه شهريا، وكذلك توفير برامج لتطوع الطلاب للتدريب في المشروعات القومية.

ومن المقرر أن تعقب هذه المرحلة مرحلة ثانية لاختيار الفائقين من باحثي وطلاب الكليات النظرية.

Advertisements
ads
Advertisements