رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

ليس غريب علي المصريين.. "أمهات مصر" يرصد ردود الفعل علي الدرجات المنخفضة في الثانوية

الخميس 19/أغسطس/2021 - 03:48 م
كشكول
شيماء منصور
طباعة
Advertisements
ليس غريب علي المصريين عامة والأمهات خاصة، أن يستقبلوا الأخبار الحزينة والصادمة بقلوب مؤمنة وراضية وبطريقة مدهشة للجميع، وهو ما حدث مع أولياء أمور طلاب الثانوية العامة أصحاب المجاميع المنخفضة والراسبين في بعض المواد.

يرصد إتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، برئاسة عبير أحمد، ردود فعل الأمهات من أولياء أمور طلاب الثانوية العامة عند علمهم بنتائج أبنائهن، حيث تفاعل المئات منهن علي صفحة الإتحاد.

وقالت ولي أمر: "الحمدلله، بقولها راضيين ونصيب وربنا يعوضنا خير، وبقويها للإمتحان واللي ربنا كاتبه يكون"، وأضافت أخري: "كنت بدعمه وباركتله لأن زوجي توفي في نصف السنة، وهو أخ لثلاث بنات ورميت المسؤولية عليه".

وذكرت أخري: "طبطبت عليه وقولتله إحمد ربنا الحمد لله، ولحد الوقت نفسيته تعبانه وواقفين في ضهره أنا وباباه"، تستكمل أخري: "فرحت ببنتى لأنها تعبت وكانت بتحل بمجهودها وقولتلها سلامتك عندى بالدنيا واخدتها في حضنى، وقولتلها ما منعك إلا ليعطيك، أكيد ربنا عنده خير أكتر وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم"، وتابعت أخري: "حضنتوا في عز انهياري وتماسكت وقولتله قدر الله وما شاء فعل، أنا عارفة انك حليت كويس وعارفة إن دي مش درجتك وعملتلهم شاورمة فراخ وقولتلهم يلا نخرج ناكل في أي جنينة أو نادي".

وقالت ولي أمر: "الحمد لله، بنتي مجموعها طبعا صغير بس أنا فخوره بيها لأنها طول عمرها من الأوائل، مش هعاقبها علي منظومه، بنتي امتحاناتها كلها مع المدرسين طول السنة مقفله وشهادات تفوق، أنا بنتي عملت فوق الطبيعي مش قصرت الحمد لله، دي كانت مقفله المواد مذاكره مش حفظ لأنها مش بتعرف تحفظ الماده الواحده تلات مرات، أنا فخوره بيها وهفضل فخوره بيها الحمد لله بنتي مش قصرت انا لو بنتي علي النظام القديم اللي طلابه واهاليهم طالعين بمنتهي قلة الذوق يشمتو في ولادنا كانت زمانها مش أقل من ٩٦، الحمد لله حتي لو مش لحقت مرحله تانيه بردو فخوره بيها، أنا اللي صعبان عليا هي لأنها منهاره ومش راضيه تقتنع بالذات بعد ما عرفت درجاتها، أنا زغرطت وهيصت ومبسوطه وراضيه وفخوره بيها، الحمد لله الحمد لله".
Advertisements
Advertisements